عمر العربى
أهلا زائرنا الكريم يشرفنا الزيارة ويسعدنا التسجيل

نماذج من الاخوه الصادقه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

نماذج من الاخوه الصادقه

مُساهمة من طرف عمر في الأحد 8 مايو 2011 - 13:05

ورد عن الفاروق عمر بنالخطاب رضي الله عنه قوله ( ما حاججت أحداً إلا وتمنيت أن يكون الحق على لسانه ) .
2- أخرج أبو نعيم في الحلية عن نافع قال : كان أبن عمر رضي الله عنهماليُفرق في المجلس ثلاثين ألفاً ثم يأتي عليه شهر فما يأكل مزعة لحم ).
3- قال أبن عباس رضي الله عنهما : ( ثلاثة لا أُكافئهم ، رجل يبدأني بالسلام ، ورجلوسع لي في المجلس ، ورجل اغبرت قدماه في المشي إليّ يريد السلام عليّ ، أما الرابع : فلا يكافئه عني إلا الله : قيل من هو ؟ قال : رجل نزل به أمراً فبات ليلته يفكربمن ينزله ، ثم رآني أهلاً لحاجته فأنزلها بي ) .
4- شتم رجل الأحنف ، وجعليتبعه حتى بلغ حيه ، فقال الأحنف : يا هذا إن بقي في نفسك شيء فهاته وأنصرف ، لايسمعك بعض سفهائنا فتلقى ما تكره .
5- عن عبد الملك أو قيس بن عبد الملكقال : قام عمر بن عبد العزيز إلى قائلته ، وعرض له رجل بيده طومار ( صحيفة مطوية ) فظن القوم أنه يريد أمير المؤمنين فخاف أن يُحبس دونه فرماه بالطومار فالتفت عمرفوقع في وجهه فشجه قال : فنظرت إلى الدماء تسيل على وجهه وهو قائم في الشمس ، فلميبرح حتى قرأ الطومار وأمر بحاجته وخلى سبيله.
6- كان أبن عباس كأبي بكروكثير من الصحابة يرى أن الجد في الميراث يُسقط جميع الأخوة كالأب ، وكان زيد كعليوأبن مسعود يرى بتوريثهم مع الجد فقال أبن عباس يوماً ( ألا يتقي الله زيد يجعلالابن إبناً ولا يجعل أب الأب أباً ) ثم قال : ( ودت إن الذين يخالفونني يجتمعون بيعند الركن ثم نبتهل فنجعل لعنة الله على الكاذبين ) وذلك لثقته بصحة إجتهاده . وبعدوقت رأى أبن عباس زيد بن ثابت راكباً دابة فأخذ بركابه يقوده فقال له زيد تنح يا بنعم رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال له : هكذا أُمرنا أن نفعل بعلمائنا وكبرائنافقال زيد : أرني يدك فأخرج أبن عباس يده فقبلها زيد وقال : هكذا أُمرنا أن نفعلبأهل بيت رسولنا صلى الله عليه وسلم ، ولما مات زيد قال أبن عباس هكذا يذهب العلملقد دُفن اليوم علماً كثيراً.
7- كان الشافعي حين يحدث عن أحمد لا يسميهتكريماً له بل يقول : ( حدثنا الثقة من أصحابنا أو أخبرنا الثقة من أصحابنا ) .
8- روى أبو نعيم عن أبي وائل الراسبي قال : ( أُتي أبن عمر بعشرة آلافففرقها وأصبح يطلب لراحلته علفاً بدرهم نسيئة ) .
9- ورد عن عطاء بن رباحأنه قال : ( إن الشاب ليحدثني حديثاً فاستمع له كأني لم أسمعه وقد سمعته قبل أنتلده أمه ) .
10- عند البخاري أن أبا هريرة رضي الله عنه وهو يصف كرم جعفربن أبي طالب لإخوانه فقال : ( كان خير الناس للمساكين فكان ينقلب بنا فيطعمنا ماكان في بيته، حتى إنه ليخرج إلينا العكة التي ليس فيها شيء فنشقها فنلعق ما فيها ) .
11- وفي طبقات أبن سعد عن حُسن عشرة أبن عمر رضي الله عنهما عن مجاهد قال : ( كنت أُسافر مع عبد الله بن عمر فلم يكن يطيق شيئاً من العمل الأعمله ولا يكلهإلينا ولقد رأيته يطأ على ذراع ناقتي حتى أركبها ) .
12- قال أبن مفلح فيالآداب الشرعية عن إيثار الإمام أحمد : قال يحى بن هلال الوراق : ( جئت إلى محمد بنعبد الله بن نمير فشكوت إليه ، فأخرج أربعة دراهم أو خمسة وقال : هذا نصف ما أملكوجئت مرة إلى الإمام أحمد فأخرج إلىّ أربعة دراهم وقال : هذا جميع ما أملك ) .
13- في الأدب المفرد عن أُخُوّةِ أنس بن مالك رضي الله عنه أنه إذا أصبحدهن يده بدهنٍ طيب لمصافحة إخوانه ) .
14- وعند الطبري في الكبير ورجالهرجال الصحيح عن سلامة صدر أبن عباس رضي الله عنهما ( أن أبي بريدة الأسلمي قال شتمرجل أبن عباس فقال له : أتشتمني وفيَّ ثلاث خصال إني لا أتي على أيةٍ إلا تمنيتُ أنجميع الناس يعلمون منها ما أعلم ، ولا سمعتُ بقاضي عادل الافرحت ودعوت له وليس ليعنده قضية، ولا سمعت بالغيث في بلد إلا حمدت الله وفرحت وليس لي ناقة ولاشاة ) .
15- وفي السلسلة الصحيحة عن أبي سليمان الدارني أنه قال : ( إني لأضعاللقمة في فم أخٍ من أخواني فأجد طعمها في حلقي ) .
16- وفي الآداب الشرعيةقال عبد الله بن عثمان شيخ البخاري : ( ما سألني أحدٌ حاجة إلاَّ قمت بها بنفسي فإنتم وإلا قمتُ بها بمالي فإن تم وإلا إستعنتُ له بالاخوان فإن تم وإلا إستعنتُ لهبالسلطان)
17- في تاريخ بغداد قال ابن مرار: تكلم عبد الله بن عياش المنتوفبكلام أراد به إساءة أبن عمه عمر أبن ذر فقام عمر فدخل منزله فندم أبن عياش فأتىعمر فقال: أيدخل الظالم فقال نعم , مغفور له والله ما كافأت من عصى الله فيك بمثلأن تطيع الله فيه).
18- دخل عمر بن عبد العزيز المسجد ليلة في الظلمة فمربرجل نائم فعثر به فرفع رأسه فقال أمجنون أنت فقال عمر: لا ، فهم الحرس فقال عمر : مه ، إنما سألني أمجنون أنت فقلت:لا.
19- عن عبيد الله بن أبي الوسيمالجمال قال أتينا عمران بن موسى بن طلحة بن عبيد الله نسأله في دين على رجل منأصحابنا فأمر بالموائد فنُصبت ثم قال لا حتى تُصيب من طعامنا فيجب علينا حقكموذمامكم قال: فأصبنا من طعامه فأمر لنا بعشرة الاف درهم في قضاء دين وخمسة الافدرهم نفقة لعياله (مكارم الأخلاق)
20- قال محمد بن مناذر كنت أمشى معالخليل بن احمد فأنقطع شسعي فخلع نعله فقلت ما تصنع قال أواسيك في الحفاء
avatar
عمر
المدير العام

عدد المساهمات : 28
تاريخ التسجيل : 06/05/2011
العمر : 39
الموقع : مصر

http://omarelarabi.forumarabia.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى